منوعات

حصاد 2023.. أهم إنجازات شركة آبل خلال العام

حصاد 2023.. أهم إنجازات شركة آبل خلال العام


لم يكن 2023 عامًا مزدحمًا بالنسبة لشركة آبل، إذ إنها لم تدخل سباق الذكاء الاصطناعي التوليدي؛ الذي أثاره روبوت (ChatGPT)، كما فعلت شركتا جوجل ومايكروسوفت، بل اتبعت آبل نهجًا مختلفًا تمامًا وركزت في تطوير الأجهزة هذا العام.

كعادتها كل عام؛ أطلقت شركة آبل خلال عام 2023 الإصدارات الجديدة من أنظمة تشغيل أجهزتها، التي شملت: نظام التشغيل iOS 17 لهواتف آيفون، ونظام iPadOS 17 لحواسيب آيباد اللوحية، ونظام watchOS 10 لساعات آبل، ونظام (macOS Sonoma) لحواسيب ماك، كما أطلقت الإصدارات الجديدة من أجهزتها على مدار العام.

بالإضافة إلى ذلك؛ دخلت شركة آبل في فئة جديدة من المنتجات بنظارتها الذكية للواقع المختلط التي تحمل اسم (Vision Pro)، والتي تجمع بين الواقع الافتراضي والمعزز بطريقة لا تفصل المستخدم عن الواقع المحيط كما كان يحدث من قبل، وهي تُعد أول جهاز جديد تقدمه آبل منذ إطلاق ساعتها الذكية (Apple Watch) في عام 2015.

 مع اقتراب عام 2023 من نهايته، سنستعرض في هذا المقال أهم إنجازات شركة آبل خلال هذا العام:

1- حاسوب MacBook Air بمقاس 15 بوصة.. أول حاسوب من آبل يجمع بين الشاشة الكبيرة والسعر المعقول: 

مقالات ذات صلة

  • مايكروسوفت تتيح إنشاء الموسيقى بالذكاء الاصطناعي عبر Copilot

    مايكروسوفت تتيح إنشاء الموسيقى بالذكاء الاصطناعي عبر Copilot

    21 ديسمبر 2023

  • حصاد 2023.. أفضل هواتف أندرويد من الفئة المتوسطة التي صدرت في هذا العام 

    حصاد 2023.. أفضل هواتف أندرويد من الفئة المتوسطة التي صدرت في هذا العام

    21 ديسمبر 2023

  • جوجل توسع مزايا البرمجة بالذكاء الاصطناعي

    جوجل توسع مزايا البرمجة بالذكاء الاصطناعي

    20 ديسمبر 2023

  • جوجل تكشف عن نموذج ذكاء اصطناعي لتوليد الفيديو

    جوجل تكشف عن نموذج ذكاء اصطناعي لتوليد الفيديو

    20 ديسمبر 2023

اجتمع محبو حواسيب آبل المحمولة على شكوى واحدة لأكثر من 25 عامًا، وهي: إذا كنت تريد شراء حاسوب محمول بشاشة كبيرة من شركة آبل فستضطر إلى دفع 2000 دولار أو أكثر للحصول على طراز (Pro) بشاشة يبلغ مقاسها 15 بوصة أو أكبر.

إذ إن الحواسيب المحمولة الاستهلاكية من آبل كانت مقتصرة دائمًا على شاشة بمقاس قدره 13 بوصة أو أصغر. وهذا يعني أن الطلاب أو غيرهم من المستخدمين العاديين الذين يرغبون في اقتناء حاسوب بشاشة كبيرة، يملكون خيارين: إمّا شراء جهاز (MacBook Pro) بشاشة يبلغ مقاسها 16 بوصة – والسعر المبدئي الحالي هو: 2,499 دولارًا – مع عدم حاجتهم إلى قدراته العالية، أو شراء حاسوب محمول يعمل بنظام ويندوز بشاشة يبلغ مقاسها 15 بوصة أو أكبر بسعر أقل بكثير.

ولكن في عام 2023، قدمت شركة آبل أخيرًا لمحبي حواسيبها المحمولة ما كانوا يريدونه لسنوات، وهو جهاز MacBook Air بشاشة كبيرة وبتكلفة أقل من جهاز (MacBook Pro)، إذ يبدأ سعر جهاز MacBook Air الجديد من 1299 دولارًا فقط، مما يعني أنك لن تضطر إلى التضحية بحجم الشاشة بعد الآن إذا كنت تريد حاسوبًا محمولًا من آبل منخفض التكلفة.

ويتميز جهاز MacBook Air الجديد بأنه (الجهاز المحمول الأنحف في العالم) ضمن فئة الحواسيب المحمولة التي تحمل قياس الشاشة نفسه. والأفضل من هذا كله؛ أن هذه الخطوة أظهرت أن شركة آبل أصبحت أكثر استعدادًا للاستماع إلى عملائها فيما يتعلق بتطوير المنتجات.

مواصفات حاسوب MacBook Air بشاشة يبلغ مقاسها 15 بوصة:

  • الشاشة من نوع (Liquid Retina)، يبلغ مقاسها 15.3 بوصة، وتدعم درجة سطوع تصل إلى درجة 500 شمعة/المتر المربع.
  • يعمل الجهاز بمعالج آبل M2 الثماني النوى مع معالج رسوميات بعشرة أنوية.
  • يصل سمكه إلى 11.5 مم، مما يجعله أنحف حاسوب محمول بشاشة مقاسها 15 بوصة.
  • عمر البطارية يدوم حتى 18 ساعة.
  • يضم نظام صوت مكوّنًا من ستة مكبرات.
  • يتوفر بأربعة ألوان مختلفة، هي: الأسود، والفضي، والرمادي، والأبيض.
  • يتوفر بسعر يبدأ من 1299 دولارًا.

2- آبل هي الشركة التقنية الكبرى الوحيدة التي تجنبت عمليات التسريح الجماعي لموظفيها:

حصاد 2023.. أهم إنجازات شركة آبل خلال العام

من أسوأ الأمور التي أصابت القطاع التقني خلال عامي 2022 و2023، هو الانكماش الذي شهدته الصناعة بسبب الركود الاقتصادي العالمي الناتج عن جائحة (كوفيد-19)، والحرب الروسية الأوكرانية، الأمر الذي أدى إلى قيام الشركات التقنية بعمليات تسريح جماعية لموظفيها لتخفيض التكاليف.

وبحلول شهر ديسمبر 2023؛ سرحت أكثر من 1160 شركة تقنية أكثر من ربع مليون موظف، وذلك وفقًا لبيانات موقع (Layoffs.fyi) الذي يتتبع بيانات عمليات التسريح.

حدثت عمليات تسريح الجماعي للموظفين هذه تقريبًا في كل شركة كبرى في القطاع التقني، بما يشمل: أمازون، وجوجل ومايكروسوفت، و(ميتا) Meta، و(سبوتيفاي) Spotify، وغيرها الكثير، ولكن ليس في شركة آبل.

حتى الآن لم تقم شركة آبل بأي عمليات تسريح كبيرة لموظفيها، وبدلًا من ذلك، وجدت الشركة طرقًا أخرى لخفض التكاليف، مثل: إبطاء معدل التوظيف خلال الوباء، وهذه الخطوة هي التي ساعدتها في تجنب عمليات التسريح الجماعي للموظفين الآن.

وفي شهر مايو 2023، خلال ذروة التسريح الجماعي في مجال التكنولوجيا، قال تيم كوك؛ الرئيس التنفيذي لشركة آبل في حوار مع شبكة CNBC: “إنه ينظر إلى عمليات التسريح الجماعي للموظفين على أنها الملاذ الأخير الذي قد تلجأ إليه الشركة، ومن ثم التسريح الجماعي للموظفين ليس شيئًا نتحدث عنه في هذه اللحظة”. وحتى وقت كتابة هذا المقال، نجح تيم كوك في الوفاء بكلماته.

3- نظارة (Vision Pro) للواقع المختلط؛ المنتج الأكثر ثورية لشركة آبل منذ iPhone:

يُعدّ حدث كشف شركة آبل عن نظارتها الذكية الأولى للواقع المختلط التي أطلقت عليها اسم (Vision Pro)، هو الحدث الأهم في تاريخ شركة آبل منذ إطلاقها هاتف آيفون في عام 2007. إذ إنها تفتح الباب لعصر (الحوسبة المكانية) Spatial Computing – المعروفة أيضًا باسم الواقع المعزز – حيث يُوضع المحتوى الرقمي فوق العالم الحقيقي من حول المستخدم ويبدأ بالتفاعل معها.

كشفت آبل عن نظارة (Vision Pro) خلال مؤتمرها للمطورين (WWDC 2023)، الذي عُقد خلال شهر يونيو 2023، ولكنها ستطرحها في الأسواق في أوائل عام 2024. وقد كشفت الشركة عن النظارة باكرًا هكذا، لمنح المطورين الوقت اللازم لإنشاء تطبيقات لنظام (VisionOS) للواقع المختلط الجديد تمامًا.

تتيح النظارة للمستخدمين التفاعل مع المحتوى الرقمي كأنه موجود فعليًا في المساحة المحيطة بهم، إذ يمكن تنظيم أيقونات التطبيقات أمام المستخدم وتصفحها من خلال حركة العين أو إشارات اليد والأوامر الصوتية، دون الحاجة إلى ذراع تحكم لليد.

ولمعرفة كافة مواصفات النظارة وآلية عملها؛ يمكنك الاطلاع على مقال: “كل ما تحتاج إلى معرفته عن نظارة Vision Pro الجديدة من آبل“.

4- استبدال منفذ الشحن في هواتف iPhone 15 بمنفذ من نوع (USB-C):

يُعد حدث طرح آبل الجيل الجديد من هواتف آيفون، هو الحدث الذي ينتظره الجميع كل عام لمعرفة ما الجديد الذي تقدمه آبل في هواتفها، وخلال شهر سبتمبر 2023؛ طرحت الشركة سلسلة هواتف (iPhone 15)، التي تضمنت أربعة هواتف جديدة بأحجام مختلفة، وهي: iPhone 15، و iPhone 15 Plus، و iPhone 15 Pro، و iPhone 15 Pro Max.

وقد حصلت الهواتف جميعها هذا العام على بعض التحسينات مقارنةً بإصدارات العام الماضي، ولكن أهم تغيير شهدته الهواتف، هو استبدال منفذ (Lightning) للشحن بآخر من نوع (USB-C)، هذا لأول مرة منذ 11 عامًا.

يسمح لك منفذ (USB-C) بالشحن والاتصال بمجموعة متنوعة من الأجهزة، بما يشمل: أجهزة آيباد، وماك، وسماعات AirPods Pro (الجيل الثاني)، وأجهزة التخزين الخارجية والشاشات، إذ إنه متوافق تمامًا مع كافة الملحقات والكابلات دون أي قيود من شركة آبل.

بالإضافة إلى ذلك؛ يتيح هذا المنفذ لهواتف آيفون 15 الاتصال سلكيًا بشبكة الإنترنت باستخدام محول (USB إلى إيثرنت)، مما يوفر سرعات تنزيل أسرع من شبكة (الواي فاي) Wi-Fi.

ولكن قدرات منفذ (USB-C) تختلف بين طرز آيفون 15 الأربعة؛ ولمعرفة هذه الفروق، يمكنك الاطلاع على مقال: “كل ما تحتاج إلى معرفته عن منفذ USB-C في هواتف آيفون 15“.

5- معالج (A17 Pro)؛ آبل تقدم أول معالج مصنوع بتقنية 3 نانومتر في العالم:

ركزت آبل في عام 2023 على تطوير المعالجات التي تعمل بها أجهزتها لتتناسب مع نظارتها الذكية (Vision Pro) التي كشفت عنها خلال عام 2023 كما ذكرنا سابقًا، وستطلقها في مطلع عام 2024.

لذلك قدمت آبل في طرز (iPhone 15 Pro) الرائدة معالجًا جديدًا يحمل اسم (A17 Pro) السداسي النوى، والمُصنع بتقنية 3 نانومتر، وهو أول معالج يُصنع بهذه التقنية في العالم.

يتميز معالج (A17 Pro) بأنه أسرع بنسبة قدرها 10%، وأكثر كفاءة من معالج (A16 Bionic) الذي تعمل به هواتف (iPhone 14 Pro) التي أطلقتها آبل في عام 2022.

كما أنه يحتوي على وحدة معالجة رسومات جديدة أسرع بنسبة قدرها 20% من معالج العام الماضي، وتتضمن أيضًا تقنية تتبع الأشعة المسرّعة بواسطة الأجهزة – وهي أسرع 4 مرات من تتبع الأشعة المعتمد على البرامج – مما يجعل الهاتف أكثر كفاءة في تشغيل الألعاب الحاصلة على تصنيف (AAA) الثقيلة، بالإضافة إلى تجارب غامرة كثيرًا لتطبيقات الواقع المعزز.

6- شريحة (M2 Ultra) الجديدة المُصنعة بتقنية 5 نانومتر:

قدمت آبل خلال عام 2023 أيضًا شريحة (M2 Ultra) المُصنعة بتقنية 5 نانومتر، التي جعلت من إصدارات أجهزة Mac Studio وMac Pro الجديدة أقوى حواسيب ماك المكتبية على الإطلاق. إذ اعتمدت آبل في تصميمها على إدماج شريحتين من نوع (M2 Max) معًا بتقنية (UltraFusion)، لتقدم قوة أداء مع الرسومات تصل إلى 30% أسرع من الجيل السابق اعتمادًا على 76 نواة.

وتعتمد الشريحة الجديدة على 24 نواة لتقديم أداء أفضل 20% من الجيل السابق، إلى جانب ذاكرة عشوائية تصل سعتها إلى 192 جيجابايت، مع القدرة على نقل البيانات بمعدل قدره 800 جيجابايت في الثانية، كما تضم محركًا عصبيًا أسرع بنسبة تبلغ 40%.

7- مجموعة معالجات M3 التي تدعم الذكاء الاصطناعي: 

قدمت آبل خلال شهر أكتوبر 2023، مجموعة معالجات M3 التي تعمل بها حواسيب ماك بوك برو (MacBook Pro) الجديدة، وحاسوب iMac المكتبي.

تضم مجموعة معالجات M3 ثلاث معالجات، وهي: M3، وM3 Pro، وM3 Max، التي تُعد أول معالجات في حاسوب شخصي صُنعت بتقنية المعالجة بدقة 3 نانومتر الفائقة التطور، وهي التقنية نفسها التي استخدمتها الشركة في تصنيع معالج (A17 Pro) الذي تعمل به هواتف آيفون 15 برو الجديدة.

تتيح تقنية المعالجة بدقة 3 نانومتر إمكانية إدماج المزيد من وحدات الترانزستور في مساحة أصغر حجمًا مع تحسين السرعة والكفاءة في الوقت نفسه.

وبالإضافة إلى تقديم وحدة معالجة مركزية أسرع وأكثر كفاءة، تأتي المعالجات الثلاثة مزودة بوحدة معالجة رسومات محدثة أسرع وأعلى كفاءة، وتدعم تقنية جديدة تُعرف باسم (التخزين المؤقت الديناميكي) Dynamic Caching، وهي تعمل على تحسين مقدار الذاكرة التي يستخدمها الجهاز أثناء أداء المهام المتعددة.

كما تدعم وحدة معالجة الرسومات الجديدة مجموعة قوية من المزايا، مثل: تقنية تتبّع الأشعة المسرّعة بواسطة الأجهزة، وتكنولوجيا تسريع رسم المجسمات بواسطة الأجهزة، وهذه مزايا تتوفر لأول مرة في حواسيب Mac.

بالإضافة إلى ذلك؛ لم تغفل آبل ثورة الذكاء الاصطناعي الحالية عند تطوير معالجات M3، إذ أكدت الشركة أن المعالجات الجديدة تدعم محركًا عصبيًا معززًا يعمل على تسريع نماذج التعلم الآلي القوية، مما يفتح المجال أمام مطوري نماذج الذكاء الاصطناعي لاستخدام حواسيبها الشخصية عند تدريب نماذجهم الذكية الضخمة.

إذ يتميز المحرك العصبي في معالجات M3 بأنه أسرع بنسبة قدرها 60% من المحرك الموجود في معالجات M1، مما يجعل مهام الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي أسرع مع إبقاء البيانات في الجهاز للحفاظ على الخصوصية.

وزادت سرعة الأدوات القوية لمعالجة الصور بالذكاء الاصطناعي، مثل: أدوات تقليل التشويش وأدوات الدقة الفائقة في Topaz. وهناك أيضًا قفزة هائلة في أداء ميزة اكتشاف تعديل المشاهد في Adobe Premiere و Smart Conform في تطبيق Final Cut Pro.

كما تتميز جميع المعالجات في سلسلة M3 بمحرك وسائط متطور، مما يتيح إمكانية تسريع الأجهزة لأشهر برامج فك ترميز مسارات الفيديو، مثل: H.264 و HEVC و ProRes و ProRes RAW.

8- حواسيب MacBook Pro الجديدة التي تعمل بمعالجات M3:

طرحت آبل خلال شهر نوفمبر 2023 حاسوبين جديدين من طراز (ماك بوك برو) MacBook Pro بشاشة يبلغ قياسها 14 و 16 بوصة؛ يعملان بأحدث معالجاتها: M3، و M3 برو، و M3 ماكس.

يتميز كلا الجهازين المحمولين بشاشة ريتنا ليكويد XDR خلابة بسطوع SDR أعلى بنسبة قدرها 20%، وكاميرا مدمجة تبلغ دقتها 1080 بكسلًا، علاوة على نظام صوتي مكون من ستة مكبرات، مع مجموعة كبيرة من خيارات الاتصال، وعمر بطارية يصل إلى 22 ساعة.

ولمعرفة كافة مواصفات حواسيب (MacBook Pro) الجديدة؛ يمكنك الاطلاع على مقالَي:

  • مراجعة شاملة لحاسوب آبل MacBook Pro M3 Pro.
  • مقارنة بين حواسيب MacBook Pro M2 و MacBook Pro M3.



مصدر الخبر

السابق
لماذا تستخدم حبوب الميلاتونين: هرمون النوم الطبيعي
التالي
متى يبدأ مفعول حبوب جارسينيا والآثار الجانبية

اترك تعليقاً